يوصي أطباء الأسنان مرضاهم باتباع نظام الاكل بعد تركيب الطربوش، لا سيما خلال اليوم الأول بعد تركيبه من أجل الحفاظ على الكراون والسّن الأصلي كذلك.

ما هو شكل طربوش الاسنان؟ وكيف يُركبه الأطباء للمرضى؟

طربوش الأسنان هو غطاء أبيض اللون مصنوع من مواد صلبة، ويُستخدم لتغطية الضروس بعد إجراء حشو العصب بغرض الحفاظ على الضرس من الكسر أو التلف، وقد يُستخدم في بعض الحالات من أجل تجميل الأسنان الأمامية.
يُسمى ذلك الغطاء أحيانًا بتاج الأسنان (Crown) لأنه مُشابه لشكل التاج، فهو يُركّب على رأس الضرس كالتاج الذي يرتديه الملوك على رؤوسهم.

لمزيدٍ من التوضيح: حشو العصب هو أحد الإجراءات الهادفة إلى علاج الحالات المتطورة من تسوس الأسنان التي تصل فيها بكتيريا التسوس إلى لب السن، حيث يوجد العصب المسؤول عن الإحساس.

يُركِّب الطبيب الطربوش بعد حشو العصب لأجل الحفاظ على الضرس الأصلي من الكسر

طريقة تركيب كراون الأسنان

بعد الانتهاء من جلسات حشو العصب وتنظيف السن تمامًا من التسوس، يأخذ طبيب الأسنان المُختَّص قياسات ضرس المريض -المُراد تركيب الكراون عليه- مُستخدمًا مادة مُشابهة للصلصال.
يطلب الطبيب من مريضه “العضّ” على مادة أخرى كي تأخذ شكل السن، ومن ثمَّ تُرسَل إلى معمل مُخصص لتصنيع الطربوش المناسب للقياسات المأخوذة.

يزور المريض عيادة الأسنان، ثم تتوالى خطوات تركيب طربوش الاسنان كما الآتي:

  • اختبار قياسات الكراون عبر تركيبه مؤقتًا على الضرس وسؤال المريض حول جودة العضّة ومقدار الراحة التي يشعر بها.
  • إذا كانت هناك مشكلات بسيطة في القياسات، مثل: الشعور بارتفاع الكراون قليلًا عن مستوى بقيّة الأسنان، سوف يبرُد الطبيب بعض حواف الكراون كي تتناسب مع عضّة المريض وشكل أسنانه.
  • يضع الطبيب مادة لاصقة على قاعدة الطربوش من أجل تثبيته على السن المَبرود.
  • تركيب الطربوش على السن أو الضرس المُستهدف عبر الضغط عليه بقوة أو العض.

قد يتساءل بعض الأشخاص: هل توجد توصيات مُحددة بشأن نمط الغذاء بعد تركيب الكراون؟ وإذا كانت الإجابة “نعم”، ما هو نظام الاكل بعد تركيب الطربوش؟ إليكَ الإجابات الوافية خلال السطور القادمة.

ما هو نظام الاكل بعد تركيب الطربوش (الكراون)؟

يوجّه أطباء الأسنان نصائحَ هامة بشأن نظام الأكل خلال الأيام الأولى التالية للتركيب. تتمثل تلك النصائح في:

  • مضغ الطعام بعيدًا عن مكان الطربوش، لا سيما خلال أول 24 ساعة بعد تركيبه.
  • تجنُب تناول الأطعمة الصلبة، فقد يتسبب ذلك النوع من المأكولات في كسْر الطربوش أو الضغط عليه.
  • عدم تناول العلك أو أي مأكولات قابلة للالتصاق على الأسنان.

هل تركيب الطربوش مؤلم؟

إنَّ تركيب الطربوش غير مؤلم، ولن يشعر المريض بأي آلام إلا إذا لم تتم إزالة العصب من الضرس المُراد تركيب الطربوش عليه، وهذا يحدث في حالات نادرة للغاية ويتطلب استخدام التخدير الموضعي قبل تركيب الكراون.

هل تركيب الطربوش يحتاج بنج؟

غالبًا ما يُركبّ الأطباء طربوش الأسنان لمرضاهم دون الحاجة إلى إعطاء بنج (مُخدر)، فالأمر لا يستدعي استخدام البنج، لأن خطوات التركيب لا تستغرق سوى دقائق معدودة. أما في حال تركيب طربوش على ضرس لم تتم إزالة العصب منه، سوف يلجأ الطبيب إلى استخدام “بنج” موضعي (كما سبق وذكرنا).

هل طربوش الأسنان دائم؟

تدوم طرابيش الأسنان -غالبًا- لسنواتٍ عديدة طالما حافظ المريض عليها والتزم بتعليمات الطبيب، لكنّها ليست دائمة تمامًا، فقد يسقط الطربوش فجأةً بسبب تلف المادة اللاصفة المُستخدَمة في لصقه، أو قد ينكسر الطربوش نفسه نتيجةَ قضم أو مضغ الأطعمة الصلبة بكثرة (ذكرنا سابقًا أنَّ اتباع نظام الاكل بعد تركيب الطربوش المُوصى به من قِبَل الطبيب من أهم خطوات الحفاظ على سلامة الطربوش).

هل توجد أنواع من طربوش الأسنان؟

تختلف أنواع كراون الاسنان طبقًا لنوع المادة المُستخدَمة في تصنيعه، ويختار الطبيب نوع الكراون المناسب طبقًا لنوع السن أو الضرس المُراد تغطيته بالطربوش.

من أمثلة أنواع كراون الأسنان:

  • الطربوش الزيركون.
  • الطربوش البورسلين
  • الكراون البورسلين ذو القاعدة المعدنية (Porcelain fused to metal Crowns).

ما هي أسعار تركيب طربوش الأسنان؟

يتفاوت سعر تركيب كراون الأسنان تبعًا لنوعه، فسعر الطربوش الزيركون مختلف عن سعر طربوش البورسلين. لذلك ننصحك بالتواصل مباشرةً مع طبيبك الخاص للاستفسار عن السعر الدقيق لخدمات تركيب كراون الأسنان بمُختلف أنواعه.

أشرنا في هذا المقال إلى تعليمات نظام الاكل بعد تركيب الطربوش، وأجبنا عن معظم الأسئلة الشائعة التي يطرحها الأشخاص حول تركيب كراون الأسنان.

أقرأ أيضاً:

أسعار كراون الأسنان

أنواع حشو الأسنان

الحشوات التجميلية للأسنان