“لا أستطيع تناول الطعام بسبب آلام أسناني” جملة متكررة نسمعها يوميًا تقريبًا، إذ تعد آلام الأسنان إحدى أشهر المشاكل التي يعاني منها الأشخاص عالميًا، ويرجع ذلك للعديد من الأسباب، أشهرها هو الإهمال في تنظيف الأسنان والإفراط في تناول السكريات، لكن هل ألم أسنانك سببه مشكلة في الأسنان أم مشكلة في اللثة؟ وهل التهاب اللثة يسبب ألم الأسنان؟ سنتعرف على إجابة تلك الأسئلة في هذا المقال.

هل التهاب اللثة يسبب ألم الأسنان؟

للإجابة عن هذا السؤال يجب معرفة وظيفة اللثة أولًا. تحيط اللثة بجذور الأسنان وتعمل على تثبيتها وحمايتها، وتوجد جذور وعصب الأسنان تحت غطاء اللثة. بالعودة لسؤال “هل التهاب اللثة يسبب ألم الأسنان؟” فإن الإجابة هي نعم.
عادةً ما تلتهب اللثة نتيجةَ إهمال نظافة الأسنان، لأنه يسمح بتراكم بقايا الأكل والسكريات بين الأسنان التي تتفاعل مع البكتيريا الموجودة في الفم مكونةً بعض الأحماض، وهو ما يؤدي إلى تكوُّن طبقات البلاك والجير، ثم يُصاب الشخص بالتهاب اللثة.

تؤدي الإصابة بالتهاب اللثة إلى تورمها وحدوث نزيف بها، سواءًا في أثناء الأكل أو عند تنظيف الأسنان باستخدام الفرشاة، ويمكن أن يتطور الأمر ليصل إلى الإصابة بتسوس الأسنان في حالة إهمال علاج المشكلة، أو ربما يفقد الشخص أسنانه.
عندما تتورم اللثة أو تلتهب، فإنها تتراجع لتكشِف جزءًا من جذور الأسنان والأعصاب المغذية لها، وهذا يُسبب الشعور بألم قوي في الأسنان.
يعتمد علاج التهاب اللثة على استخدام المضمضة، وغسيل الأسنان بانتظام، واستخدام معجون الأسنان المُضاد للالتهابات، ويجب استشارة الطبيب لوصف العلاج المناسب أو الخضوع لجلسات تنظيف اللثة بشكل صحيح.

المزيد من أسباب ألم الأسنان

بالإضافة إلى التهاب اللثة، توجد بعض الأسباب الأخرى تؤدي إلى الشعور بآلام الأسنان، منها:

تسوس الأسنان

ينتج عن التناول المُفرط للسكريات ما يُعرف بتسوس الأسنان، وهو عبارة عن تآكل بكتيري في مينا الأسنان (الطبقة الخارجية التي تحمي السن) أو في لب الأسنان بالقرب من عصب الأسنان. تعد مشكلة التسوس من أشهر أسباب ألم الاسنان لدى الأطفال أو الكبار على حد سواء، لا سيما عند إهمال العلاج.
يؤدي إهمال علاج تسوس الأسنان إلى تآكل الأسنان وحدوث تجاويف بها، مما يؤدي إلى تراكم الطعام داخل تلك التجاويف ويُزيد من فرص إصابة الشخص بالتهابات اللثة، كما أن تأخير العلاج يؤدي إلى وصول بكتيريا التسوس إلى عصب السن مما يُسبب للمريض الشعور بألم حاد في أسنانه يُشبه سريان الكهرباء.
سيعتمد علاج ألم الأسنان في هذه الحالة على الخضوع لجلسات علاج جذور الأسنان وسحب العصب.

خراج تحت الأسنان

عندما تتورم اللثة ويخرج منها صديد، ويشعر المريض بألم شديد في الأسنان، أو يتورم خدّه فيُصبح غير قادر على فتح عينه، فذلك يدل على إصابة الشخص بخراج تحت الأسنان، وعلاج هذه الحالة هو علاج الجذور وفتح الخراج وإزالة الصديد، وقد يصف الطبيب بعض المضادات الحيوية لتساعد على ذلك.

علاج التهاب اللثة

حساسية الأسنان

تنتج حساسية الأسنان غالبًا عن تعرض الأسنان لدرجات حرارة عالية أو منخفضة جدًا في أثناء الأكل أو الشرب، لأن ذلك يؤثر في عصب الأسنان ويسبب الشعور بالألم.

العادات الخاطئة

يقوم بعض الأشخاص عند الشعور بألم في الأسنان بالعضّ على حبّة قُرنفل، وهذا ليس خطأً كبيرًا، لكن المشكلة في كمية القرنفل الكبيرة التي تُسبب مشاكل في الأسنان، كما يقوم البعض بفتح الأدوية المسكنة مثل الأسبرين، أو المضادات الحيوية ووضعها مباشرة على الأسنان وهذا خطأ كبير، لأن هذه الأدوية ليست مخصصة لذلك، فهي تسبب حرقًا كيميائيًا للثة يستغرق تقريبًا 12 يومًا للعلاج، وسيشعر المريض بألم قوي طوال هذه المدة.

في النهاية، كانت إجابة سؤال “هل التهاب اللثة يسبب ألم الأسنان؟” “نعم”، لكن يوجد العديد من أسباب ألم الأسنان الامامية أو ألم الضروس خلاف التهاب اللثة، لذلك نوصيك باستشارة الطبيب عند الشعور بأي ألم في الأسنان لتشخيص الحالة بدقة وتحديد سبب الألم، ومن ثمّ وصف العلاج المناسب قبل تفاقم المشكلة.

اقرأ أيضاً:

أسباب التهاب اللثة

أعراض التهاب اللثة عند الأطفال

تخفيف ألم الأسنان للأطفال الرضع