بعد أن أخبرك طبيبك بأنك بحاجة إلى زراعة أسنان قد تتساءل، أيُّ انواع زراعة الاسنان وخيارات العلاج المتاحة هي الأنسب لي؟ تُرى هل سأحصل على النتائج المرجوة بعد زراعة الاسنان؟

إن طبيب الأسنان هو من يختار نوع زراعة الأسنان المناسبة لحالتك بعد فحص أسنانك. وفي هذا المقال سوف نتعرف على أنواع زراعة الأسنان من حيث التقنية المستخدمة وكذلك نوع الغرسة المستخدمة بشيءٍ من التفصيل

نبذة عن زراعة الاسنان

زراعة الاسنان عبارة عن تركيب جذور معدنية من التيتانيوم النقي لتقوم بوظيفة جذور الأسنان الطبيعية. يلتحم التيتانيوم مع عظام الفك بسهولة، وبعد الالتحام يُركب طبيب الأسنان جسم الأسنان الخارجي أو (الكراون) ليصبح السن محاكيًا تمامًا لأسنان الطبيعية.

يتم تقسيم زراعة الأسنان طبقًا لأكثر من عامل، وهي التقنية المستخدمة لعمل الزراعة، ونوع الغرسة المستخدمة في الزراعة، وكذلك تركيب الغرسة. حسنًا، الآن بعد أن عرفت الفكرة الأساسية لـ زراعة الاسنان، دعنا ننتقل إلى انواع زراعة الاسنان التي يختار طبيبك من بينها.

ما انواع زراعة الاسنان؟

يختار الأطباء الإجراء المناسب من بين الانواع المختلفة حسب صحة عظام الفك وعدد الأسنان المفقودة التي ستُستبدل، وهُنا نسرد لك أشهر انواع زراعة الاسنان:

زراعة الاسنان التقليدية:

هي أكثر أنواع زراعة الأسنان شيوعًا، فتبدأ خطواتها كالتالي:

  1. بدايةً الأمر يُجري الطبيب فحوصات على الأسنان وعظام الفك بالاختبارات التصويرية للتأكد من جاهزية المريض لاستقبال الجذر المعدني.
  2. بعد غرس جذر التيتانيوم، يُترك الجذر لبضعة أشهر حتى يلتحم مع عظام الفك.
  3. الآن! لقد صار الفكُ جاهزًا لتركيب رأس السن الخارجي (التاج) على الجذر الصناعي.

زراعة الاسنان الفورية:

تُشكل عدد الزيارات المتكررة لـ مركز الأسنان خلال إجراءات زراعة الأسنان التقليدية مجهودًا على الطبيب والمريض معًا، لكن مع تطور عالم طب الأسنان ظهر نوع جديد وهو: زراعة الأسنان الفورية، وكلمة “فورية” هُنا تعني الآتي:

  1. خلع السن التالف وتركيب الجذر الصناعي في نفس الزيارة.
  2. التحميل على الجذر الصناعي وتركيب الجسم الخارجي للسن في نفس الزيارة أيضًا.

ملاحظة: يميل البعض لزراعة الاسنان الفورية لقلة عدد الجلسات وسهولتها، مع ذلك الطبيب وحده القادر على الاختيار من بين انواع زراعة الاسنان المختلفة اعتمادًا على التاريخ المرضي للشخص.

أنواع زراعة الاسنان من حيث التقنية المستخدمة

الجراحة العادية:

وتعتمد هذه التقنية بشكل كبير على خبرة الطبيب الذي يقوم بعمل الزراعة؛ حيث يكون دور الطبيب في هذه التقنية عبارة عن عمل بعض الشقوق التي تكون صغيرة في اللثة التي سيتم وضع الغرسة بها،

ثم يقوم بتثبيت الغرسة داخل اللثة وعظام الفك مع الحفاظ على طرفها ظاهرًا فوق اللثة؛ وذلك ليتم تركيب به دعامة يتركب فوقها التاج الصناعي الذي يقوم بدور التاج في السن الطبيعي المفقود، وبعد وضع الغرسة يقوم الطبيب بعمل خياطة صغيرة للثة حول الغرسة.

نظرًا لكون هذه التقنية من انواع زراعة الاسنان عبارة عن عملية جراحية؛ فإنها لا تخلو من المخاطر التي تنطوي عليها جميع العمليات الجراحية الأخرى؛ حيث قد يتبعها إصابةٌ بالعدوى أو حدوث نزف مكان الجراحة أو قد يحدث التهاب في تلك المنطقة،

ولكن كل تلك المخاطر من الممكن تفاديها عن طريق اتباع تعليمات الطبيب التي عادةً ما تشمل على وصف بعض الأدوية المضادة للنزف وكذلك بعض المضادات الحيوية ومضادات الالتهاب.

الليزر:

إن هذا النوع هو الأفضل والأقل خطرًا على صحة المريض، وهو ما انعكس على زيادة سعره؛ حيث إن هذا النوع يساعد في تقليل إمكانية حدوث عدوى، ويساعد أيضًا في تقليل النزف الحادث بالإضافة إلى تثبيط عمل البكتيريا في مكان الزراعة.

إضافةً إلى ما سبق، فإن الليزر من السهل التحكم بشدته طبقًا لحجم الجراح المطلوب، وبالتالي عدم الحاجة إلى عمل غرز لخياطة الجرح.

أنواع زراعة الاسنان من حيث نوع الغرسة المستخدَمة

داخلية (Endosteal):

وهذا النوع هو أكثر الأنواع استخدامًا في أنواع زراعة الاسنان حاليًا، ويتم وضع الغرسة داخل عظام الفك وخياطة اللثة حولها مع ترك جزءًا بارزًا فوقها لكي يرتبط مع الدعامة التي يتك تركيب التاج الصناعي عليها، وهو ما يستدعي توافر عظام ذات كمية كافية لتدعيم الزراعة.

فوقية (Sub-Periosteal):

ويتم استخدام الغرسات الفوقية في حالة عدم امتلاك المريض لكمية كافية من العظام تدعم وضع الغرسة بداخلها؛

حيث يتم في هذا النوع وضع إطار معدني على السطح الخارجي للعظام والذي يكون أسفل اللثة، وبه عدد من النتوءات يتم استخدامها لتركيب التاج الصناعي.

Zygomatic:

وفي هذا النوع يتم وضع الغرسة في عظام الخد؛ لعدم امتلاك المريض لقدرٍ كافٍ من عظام الفك، وما يعيب هذا النوع هو التعقيد في إجرائه، وبالتالي هو أقل الأنواع استخدامًا في الوقت الحالي.

إن كانت زراعة الاسنان لا تناسب المريض، فما الحل؟

بعض الحالات تُعاني من مشاكل في عظام الفك، فمثلًا قد تكون عظام الفك ذات سُمك قليل لا يتحمل الجذور المعدنية. حينها يتدخل طبيب الأسنان لإجراء الآتي:

  • ترقيع العظام، فيه تُرَمم أو تُرقَّع عظام الفك باستخدام عظام حقيقية أو هرمون مُحفز لنمو العظام، لكي تصبح عظام الفك أكثر جاهزيةً وتَحمُّلًا للجذر المعدني.
  • يُمكن تدعيم عظام الفك بقاعدة معدنية تُساعد على تحمل الغرسة المعدنية. تسمى تلك الطريق (زراعة الأسنان الفوقية).
  • في بعض الحالات النادرة، تُزرع الغرسة في عظام الخد بدلًا من الفك.

العلاقة بين انواع زراعة الاسنان واسعارها

تتفاوت التكلفة المادية باختلاف انواع زراعة الاسنان، فعلى سبيل المثال: زراعة الاسنان الفورية أكثر تكلفةً من زراعة الاسنان التقليدية، لما توفره من مميزات كإعفاء المريض من الزيارات المتكررة لعيادة الطبيب.

بالإضافة إلى بعض النقاط التي تؤثر على اسعار زراعة الأسنان:

  • سعر الأشعة التصويرية التي تُجرى للمريض قبل الزراعة.
  • تكلفة الخامات المستخدمة في صناعة الجذر المعدني ورأس السن الصناعي (التاج).
  • أجر طبيب المُعالج، فبالطبع كلما زادت خبرته وشهاداته العلمية كلما ارتفعت تكلفة زراعة الاسنان.
  •  مستوى مركز/عيادة الأسنان ونظافتها، ومدى اهتمام الفريق الطبي بتعقيم الأدوات.
  • التأمين الطبي يساعد في خفض سعر زراعة الاسنان بتحمله جزءًا من التكلفة.

كان هذا كل ما يخص انواع زراعة الاسنان واسعارها. إذا أردت الحصول على ابتسامة مثالية، تواصل مع مركز جرانتي لتحقيق حلمك في الحصول على ابتسامة رائعة بأفضل خدمات تجميل وزراعة الأسنان.